!~ آخـر مواضيع المنتدى ~!
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   منتديات بنات فلسطين > ★☀二【« الاقـسـام الاجتماعيه والاسريه »】二☀★ > װ.. ξــآلَمُ الأطـفَـآل |~

العقوق الصامت 😔

يؤلمني جدا منظر أم تجاوزت الأربعين أو الخمسين أو الستين وهي تعكف على خدمة ابنتها العشرينية موفورة الصحة او خدمة أبناء ابنائها الصغار (أحفادها) يؤلمني جدا أن أرى أباً

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم منذ 2 يوم
قسم غير متواجد حالياً
اوسمتي
الحظور المميز شكر من الاداره 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 4516
 تاريخ التسجيل : Apr 2019
 فترة الأقامة : 1167 يوم
 أخر زيارة : منذ 8 ساعات (04:01 PM)
 المشاركات : 498 [ + ]
 التقييم : 379
 معدل التقييم : قسم is just really niceقسم is just really niceقسم is just really niceقسم is just really nice
بيانات اضافيه [ + ]
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 15
شكر (تلقي): 151
اعجاب (اعطاء): 24
اعجاب (تلقي): 198
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 1
افتراضي العقوق الصامت 😔





يؤلمني جدا منظر أم تجاوزت الأربعين أو الخمسين أو الستين وهي تعكف على خدمة ابنتها العشرينية موفورة الصحة او خدمة أبناء ابنائها الصغار (أحفادها)


يؤلمني جدا أن أرى أباً تجاوز الخمسين او الستين ، يحمل ما يحمل من آلام المفاصل والظهر يخدم ابنه الشاب العشريني و الثلاثيني الذي لا يفتأ يزمجر و يطالب بحقوقه و هو من يجب ان يقوم بشراء متطلبات البيت بدلا عنهم !


إن العقوق ليس صراخاً أو شتماً أو رفع صوت على الأم أو الأب، بل له صور أخرى صامتة قد تكون أكثر وجعاً من صور العقوق الصريحة!


من البر بأمهاتنا أن لا نستغل عاطفتهن و غريزة الأمومة لديهن في خدمتنا وخدمة أطفالنا !


من البر بأمهاتنا أن لا نخبرهن بكل صغيرة وكبيرة تكدر خواطرها ، لأن تلك الصغائر ما هي إلا هموم تتراكم في قلوب الأمهات المحبات مسببة لهن من القلق و الألم النفسي و الجسدي ما لا يمكن أن يتصوره الشباب و الشابات!


إن نفس الأم و كذلك الأب عند كبرهم يصبحوا نفساً رقيقة ، تجرحها كلمة .


وأشد ما يؤلمهم هو رؤية أحد الأبناء في مشاكل و تعب… هناك مشاكل يمكننا حلها بأنفسنا .


هناك ثرثرة و شكوى فارغة نستطيع أن نبقيها لأنفسنا أو لأصدقائنا … بِراً بأمهاتنا وآباءنا!


لنسعدهم كما أسعدونا ونحن صغار!


لنريحهما كما خدمونا وتحملونا في طفولتنا المزعجة ومراهقتنا الثائرة!


لنساعدهما على استيعاب جمال التضحيات التي قدموها من أجلنا!


لنكن ناضجين في تعاملنا مع والدينا…ناضجين ومسؤولين في السعي وراء طموحاتنا!


الأم الستينية اليوم في مرحلة تُخدَم فيها و لا تَخدِم !
إن الأب الستيني أو السبعيني اليوم في مرحلة قطف الثمار،
لا زرع البذور وسقايتها!


قال تعالى :
{ وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا } صدق الله العظيم


العقوق الصامت 😔 p_2364mwg350.jpg



hgur,r hgwhlj 😔





رد مع اقتباس
قائمة الشكر / الاعجاب
شكر شكر/ت هذه المشاركة
اعجاب اعجب/ت بهذه المشاركة
قديم منذ 2 يوم   #2


الصورة الرمزية قمر الماما
قمر الماما غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4421
 تاريخ التسجيل :  Jun 2018
 أخر زيارة : منذ 21 دقيقة (12:34 AM)
 المشاركات : 79,964 [ + ]
 التقييم :  8131
 الجنس ~
Female
 SMS ~
‏-أستغفرك ربي خضوعاً لك💕.
-أستغفرك ربي تعلقاً بك💛 ‏
-أستغفرك ربي طلباً لمغفرتك🍥. ‏
-أستغفرك ربي شوقاً إلى جنتك🌿.
-أستغفرالله العظيم وأتوب إليه💎.

لوني المفضل : Lightcoral
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 3121
شكر (تلقي): 596
اعجاب (اعطاء): 3039
اعجاب (تلقي): 1344
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 5
افتراضي



رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا

مؤلمه

الله يجعلنا من البارين بوالدينا ❤️
احسنتِ الانتقاء

الله يبعتلك ايام حلوه


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اشتقت للمنتدى😔❤ اسيرة الصمت. زوايا عامة 14 03-19-2021 01:02 PM
گ طفلة صغيرة آنا آنتظرگ 😔😔 ف لآ تكسر ب خاطري عندما تآتي ...!! Яǿž حـواء وأنـاقتها 16 06-05-2016 11:21 AM
و هل ننسى ..😔 ككُن بلسسماً ะ» فِلِسطِيـטּ وآلقَضِيـةٌ |▪●™ 14 07-08-2015 11:11 PM
😔عند موتك لا تقلق😔 رجل شرقي ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● 4 08-18-2013 10:58 AM


الساعة الآن 12:56 AM


سبيكترا سبيكترا الطبي

Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.