!~ آخـر مواضيع المنتدى ~!
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   منتديات بنات فلسطين > ★☀二【« الاقـسـام الأدبــيــه »】二☀★ > الــشعـر والـشعـراء

قواتنا .. قواتنا ...

قوّاتنا .. قوّاتنا، صرخَ الفتى وتدافعت خطواته، في حضنه شوقٌ ورفرف طائراً حريةً وتهللت قسماته، وصل الفتى فاستقبلته عصا وسيلٌ من شتائم مرة فتساءلت كدماته: ماذا؟ ألستم جيشنا؟ مهلاً !

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-31-2014
جهاد غير متواجد حالياً
Palestine     Male
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 1419
 تاريخ التسجيل : Jul 2014
 فترة الأقامة : 1846 يوم
 أخر زيارة : 10-16-2018 (12:57 AM)
 الإقامة : الخليل
 المشاركات : 2,789 [ + ]
 التقييم : 202
 معدل التقييم : جهاد has a spectacular aura aboutجهاد has a spectacular aura aboutجهاد has a spectacular aura about
بيانات اضافيه [ + ]
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي قواتنا .. قواتنا ...




قوّاتنا .. قوّاتنا،
صرخَ الفتى وتدافعت خطواته،
في حضنه شوقٌ ورفرف طائراً حريةً
وتهللت قسماته،
وصل الفتى
فاستقبلته عصا
وسيلٌ من شتائم مرة
فتساءلت كدماته:
ماذا؟ ألستم جيشنا؟
مهلاً ! أنا ... وتقطعت صرخاته
الجيش يركض فوق أضلع حلمه،
وهو "الفتى" ما زال يشحن صوته بدمائه:
قوّاتنا .. قوّاتنا
وعلى ظلال الموت تحت نعالهم
قرأ الصغير الذكريات السُّمر
أستاذٌ على سبورة الحرية انتحل الصباح معلّماً:
الشمس يا ولدي هنا حرية،
الورد يا أطفال حرٌّ عطره،
والأغنيات كما النسائم حرة،
لا شيء يمنع ضوء شمس أن يبوح بسرّه،
والورد من ذا يستطيع حصاره في عطره،
والبلبل الشادي أيمكن أن يجرد ساعة من شِعره؟!!
يتذكر الطفل المسجى تحت أقدام الوطنْ
أن المساء لطالما غنى له التلفاز فيه قصائداً
عن عزنا .. عن فخرنا .. عن مجدنا .. عن كبرياء بلادنا
عن نصرنا .. عن درعنا .. عن حضننا .. عن أغنيات شموخنا
عن كل شيء للكرامة حولنا
"في جيشنا .. في حزبنا"
من سوء حظ الطفل أن ذكاءه
جمعَ المعلم معْ رؤى التلفاز
صار الجيش للحرية العنوان،
والجيش العظيم لنا سيرسم أجمل الألوان،
طعم عبيرها حرية،
ومذاقها ممزوجة حرية،
ورؤى تخالطها بنا حرية،
وتذكر الطفل المضرج بالدماء على رصيف الموت،
آخر مرة فيها رأى الأستاذ وهْو مغادرٌ،
حيته أغنية الفتى:
مع جيشنا حرية .. مع جيشنا حرية
فتأوه المسكين آهاً ذات مغزىً ظنها
طفل الحكاية فرحة بنشيده،
الآن يعلم أنه كان استحق الصفر من أستاذه
لكن على خطأ وحيد قاتلٍ
جمع الحقيقة والخيال على قياس مائلٍ
فغدا رفاتاً عند قارعة المذلة جاثماً
لم يستطع حتى عناق الوهم حين أرادها حرية
بعناق جند بلاده
وهو المنادي فرحة:
قواتنا .. قواتنا ...


r,hjkh >> >>>





رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014   #2


الصورة الرمزية حنان
حنان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1572
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 العمر : 19
 أخر زيارة : 06-25-2018 (08:39 PM)
 المشاركات : 20,465 [ + ]
 التقييم :  2398
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Deeppink
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 2
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 2
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



قوّاتنا .. قوّاتنا،
صرخَ الفتى وتدافعت خطواته،
في حضنه شوقٌ ورفرف طائراً حريةً
وتهللت قسماته،
وصل الفتى
فاستقبلته عصا
وسيلٌ من شتائم مرة
كلمااااااااااات رائعة رغم الالم والحزن
يسلموووووووووووووووووووو


 

رد مع اقتباس
قديم 10-31-2014   #3


الصورة الرمزية جهاد
جهاد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1419
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 أخر زيارة : 10-16-2018 (12:57 AM)
 المشاركات : 2,789 [ + ]
 التقييم :  202
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنان مشاهدة المشاركة
قوّاتنا .. قوّاتنا،
صرخَ الفتى وتدافعت خطواته،
في حضنه شوقٌ ورفرف طائراً حريةً
وتهللت قسماته،
وصل الفتى
فاستقبلته عصا
وسيلٌ من شتائم مرة
كلمااااااااااات رائعة رغم الالم والحزن
يسلموووووووووووووووووووو
مَرَوًّرَكَ اَلَرَاَئَعَ

اَتَمَنَىَّ لَكَ يَوًّمَ جَمَيَلَ


تَحَيَاَتَيَ لَاَلَكَ


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
قواتنا

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:38 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.