!~ آخـر مواضيع المنتدى ~!
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   منتديات بنات فلسطين > ★☀二【« الاقـسـام الـعـامـه »】二☀★ > ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈●

إيآك و المجآهرة بالمعصية إيآكـ

المجآهرة بالمعصية قال صلى الله عليه وسلم : ( كلّ أمّتي معافًى إلاّ المجاهرين، وإنّ من المجاهرة أن يعملَ الرجل بالليل عملاً ثم يصبح وقد ستره الله فيقول: يا فلان،

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 09-15-2014
خالد غير متواجد حالياً
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 572
 تاريخ التسجيل : Oct 2013
 فترة الأقامة : 2147 يوم
 أخر زيارة : 04-14-2019 (04:58 PM)
 العمر : 26
 المشاركات : 13,272 [ + ]
 التقييم : 2861
 معدل التقييم : خالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond reputeخالد has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 8
شكر (تلقي): 4
اعجاب (اعطاء): 9
اعجاب (تلقي): 2
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
A dfw إيآك و المجآهرة بالمعصية إيآكـ



المجآهرة بالمعصية
قال صلى الله عليه وسلم :

( كلّ أمّتي معافًى إلاّ المجاهرين، وإنّ من المجاهرة
أن يعملَ الرجل بالليل عملاً ثم يصبح وقد ستره
الله فيقول: يا فلان، عملتُ البارحةَ كذا وكذا، وقد بات يستره ربّه،
ويصبِح يكشِف سترَ الله عليه )

( معآفى ) : من العآفية وإن الله عز وجل يغفر الذنب ويقبل التوبة

( إلآ المجآهرين ) : إلآ هذه الفئة لآتـُعآفي !

الأمة ربي بيغفر ذنوبهآ إلآ الفآسق المُعلن المُجآهر بمعصيته

هذه المجاهرة التي هي التحدُّث بالمعاصي،
يجلس الرجلُ في المجلس كما أخبر النبي ويقول :
عمِلتُ البارحة كذا وكذا، يتحدّث بما فعل، ويكشف ما سُتِر، وقد قال النبي :
(( اجتنبوا هذه القاذورات التي نهى الله عنها
، فمن ألمّ بشيء منها فليستتر بستر الله ))
رواه الحاكم، وهو حديث صحيح .

-

المجآهرة على أنوآع :


1- المجاهَرة بمعنى إظهار المعصية، وذلك كما يفعل
المُجَّان والمستهترون بحُدود الله،
والذي يفعل المعصية جهارًا يرتكب محذورين :

الأول : إظهار المعصية.

الثاني : تلبُّسه بفعْل المجَّان؛ أي: ( أهل المجون )،
وهو مذموم شرعًا وعُرفًا .

2- المجاهرة بمعنى إظهار ما سَتَر الله على العبد مِن فعْله المعصية ؛
كأنْ يُحدِّث بها تفاخرًا أو استهتارًا بسِتر الله تعالى،
وهؤلاء هم الذين لا يتمتَّعون بمعافاة الله
- عزَّ وجلَّ - كحالِ الشباب الذين يُسافرون إلى خارج البلاد،
ويرتكب الواحدُ منهم الفواحشَ وشُرْب
الخمور، ثم يُخبر بهذا أصدقاءَ السُّوء ؛ تفاخرًا واستهتارًا بستر الله له .

3- المجاهرة بمعنى أن يُجاهِر بعض الفسَّاق بعضًا
بالتحدُّث بالمعاصي , قال شيخ الإسلام ابن
تيمية - رحمه الله -
: إنَّ المُظهِر للمنكَر يجب الإنكارُ عليه علانيةً
، ولا تبقى له غِيبة، ويجب أن يُعاقَب
علانية بما يردعه عن ذلك، وينبغي لأهل الخير أن يهجروه
ميتًا إذا كان فيه رَدْعٌ لأمثاله، فيتركون
تشييعَ جنازته
.

-

قال النووي - رحمه الله -:

"إنَّ مَن جاهر بفسقه أو بِدعته، جاز ذِكرُه بما جاهر به دون
ما لم يجاهرْ به"[6]، وقال ابن حجر - رحمه الله -:
"مَن قصد إظهار المعصية والمجاهرةَ، أغضبَ ربَّه فلم يستره
، ومَن قصد التستُّرَ بها حياءً من ربه
ومِن الناس، منَّ الله عليه بسِتره إياه .

وقال ابن بطال :

"في الجهرِ بالمعصية إستخفافٌ بحقِّ الله ورسوله، وبصالحي
المؤمنين، وفيه ضرْبٌ مِن العناد لهم
، وفي الستر بها السلامة من الاستخفاف .

وأخبر النبيُّ - صلَّى الله عليه وسلَّم - أنَّ المجاهرة
بالمعاصي لها عقوباتٌ في الدنيا قبلَ الآخرة !


روى ابن ماجه في سُننه من حديث ابن عمر - رضي الله عنهما
- قال: أقبل علينا رسولُ الله - صلَّى
الله عليه وسلَّم - فقال:

(( يا معشرَ المهاجرين، خمسٌ إذا ابتُليتم بهنَّ -
وأعوذ بالله أن تدركوهنَّ -:
لم تظهرِ الفاحشة في قوم قطُّ حتى يُعلنوا بها، إلا فَشَا فيهم الطاعون
والأوجاع التي لم تكن مَضتْ
في أسلافهم الذين مضَوْا، ولم ينقصوا المكيالَ والميزان،
إلا أُخِذوا بالسِّنين وشدَّة المؤونة وجورِ
السلطان عليهم، ولم يَمنعوا زكاة أموالهم، إلا مُنِعوا القطر
من السَّماء، ولولا البهائم لم يُمطَرُوا،
ولم يَنقضوا عهدَ الله وعهدَ رسوله، إلا سلَّط الله عليهم
عدوًّا من غيرهم، فأخذوا بعضَ ما في
أيديهم، وما لم تحكُم أئمتُهم بكتاب الله ويتخيَّروا مما أَنزل الله
، إلا جَعَل الله بأسَهم بينهم ))


قال تعآلى { لَايُحبُّ الله الجَهْرَ بالسّوءِ منَ القوْلِ إلّا مَن ظُلِم }

بحثت عن تفسير هذه الآية :
- لا يحب الله الجهر بالقبح من القول إلا من ظلم ، فيجوز للمظلوم
أن يخبر عن ظلم الظالم وأن يدعو عليه .

-

ولعل من أسبآب قبح هذه المعصية وزيآدة شنآعتهآ أن فيهآ
نوعاً من الاستهآنة وعدم المبآلآة وكأن
لسآن حآل هذآ العآصي لله تعآلى يقول :
" أعلم أنك ترى مكآني وتسمع كلآمي
وأنك علي رقيب ولعملي شهي ..
ولكن مع ذلك كله أعصيك وأعلن
ذلك أمآمك وأمام كل من يرآني من خلقك !! "

ومن أسبآب شنآعتهآ وقبحهآ
( أن فيهآ دعوة للنآس إلى الوقوع في
المعآصي والانغمآس في وحلهآ )
حيث إن هذآ البآرز لله بالمعصية
يدعو بلسآن حاله
كل من رآه أو سمع به ..
عن أبي هريرة قال : قال رسول الله :
( ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من
الإثم مثل آثام من تبعه
لا ينقص ذلك من آثامهم شيئاً
}
[رواه مسلم].

ومن أسبآب قبحها أن الذي يفعل المعصية جهراً قد يستمر
بهذآ الفعل ويصبح عنده أمراً عادياً فربما
أدى به ذلك إلى إبآحته واستحلآله ولآشك أن استحلآل المعآصي
واستبآحتهآ من أخطر الأمور على
عقيدة المسلم وقد يؤدي به ذلك إلى الخروج من دين الإسلآم
لا سيمآ إذآ كآن الأمر معلوماً من
الدين بالضرورة تحريمه كالزنآ واللوآط وشرب الخمر وأكل الربا
ونحو ذلك من المحرمآت أجآرنآ الله
منهآ ..

-


من صور المجآهرة بالمعصية

1- التخلف عن الصلآة في جمآعة مع القدرة

2- الدعوة إلى المعآصي والكبآئر وإذآعتهآ

( مثل مآيقوم به بعض الشبآب هدآهم الله من الرفع
على آلآت الموسيقى والغنآء
في الطرقآت أو عند الإشآرآت أو على الشوآطئ ) *
أجده كثيرًا

3- التشبه بالغرب وتقليدهم في اللبس
والكلآم وقصآت الشعر وغيرهآ

4- التبرج

( ككشف الوجه وتزيينه أو وضع اللثآم
أو النقآب بشكل ملفت للأنظآر )




-
هدآنآ الله وإيآكم إلى مآيحب ويرضى
اللهم إجعلها في ميزان أعمآلنا
شاهدة لنا لآ علينا
ونستغفرك ربنآ عدد خلقك ومداد كلمآتك
ونتوب إليك
امين



YdN; , hgl[Nivm fhgluwdm YdN;J





رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #2


ككُن بلسسماً غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1061
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 العمر : 22
 أخر زيارة : 06-10-2018 (08:34 AM)
 المشاركات : 20,403 [ + ]
 التقييم :  4511
 SMS ~
وأبتسآمةة منكك ..
تروي القلب أمل وحب
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



اللهم آآآميين

.

موضوع جمييل

جزاك الله خيرا

وجعله الله في ميازيين حسنآتك

.
.
تحياتي لك
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 

رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #3


ملك روحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1401
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 العمر : 25
 أخر زيارة : منذ 3 أسابيع (04:51 PM)
 المشاركات : 144,503 [ + ]
 التقييم :  57256
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 24
شكر (تلقي): 365
اعجاب (اعطاء): 465
اعجاب (تلقي): 792
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 3
افتراضي



اللهم امين امين

يعني اوقح ما نكون مع الله


نرتكب المعصيه ونجاهر بها!!


جزاك الله كل خير اخي


وجعله بميزان حسناتك


تحياتي


 

رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #4


خالد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 572
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 العمر : 26
 أخر زيارة : 04-14-2019 (04:58 PM)
 المشاركات : 13,272 [ + ]
 التقييم :  2861
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 8
شكر (تلقي): 4
اعجاب (اعطاء): 9
اعجاب (تلقي): 2
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



شكرا لمرورك اختي سأكتفي واختي ملك

سعدت بحضوركم الدائم


بارك الله فيكن


 

رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #5
حلـم أسمـر


شــام غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 544
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 أخر زيارة : 10-08-2016 (05:54 PM)
 المشاركات : 15,677 [ + ]
 التقييم :  3270
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Crimson
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



ربي يهدينا جميعن
يسلمو ايديك تائه
والله يجزاك خير
ما ننحرم من جديدك الرائع


 

رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #6


العازف الصامت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1408
 تاريخ التسجيل :  Jul 2014
 أخر زيارة : 04-01-2019 (05:01 PM)
 المشاركات : 1,673 [ + ]
 التقييم :  183
 الجنس ~
Male
 SMS ~
إذاِ آردِتّ أنِ تّلَقِيِّ أّلَمَحٌأَّّسنِ .. فِّفِّيِّ وِجِهِ مَنِ تّهِوِيِّ ګلَ أّلَمَحٌأَّّسنِ
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي





-

هدآنآ الله وإيآكم إلى مآيحب ويرضى
اللهم إجعلها في ميزان أعمآلنا
شاهدة لنا لآ علينا
ونستغفرك ربنآ عدد خلقك ومداد كلمآتك
ونتوب إليك ..

آميــــن يارب
...
جزاك الله كل خير آخى الكريم ،، وجعلها الله ف ميزان حساناتك ..
...
مشكور جدآآ لطرحك



 

رد مع اقتباس
قديم 09-15-2014   #7


حبيب العمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 59
 تاريخ التسجيل :  Apr 2013
 أخر زيارة : منذ 3 أسابيع (10:54 PM)
 المشاركات : 159,817 [ + ]
 التقييم :  58650
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male
 SMS ~
وأبتسآمةة منكك ..
تروي القلب أمل وحب ❤
لوني المفضل : Crimson
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 179
شكر (تلقي): 262
اعجاب (اعطاء): 133
اعجاب (تلقي): 653
لايعجبني (اعطاء): 2
لايعجبني (تلقي): 11
افتراضي



صدقت اخي الكريم



طَرح جَمْيل
بآركَ الله فَيكِ
وجَزآكِ الله كُل خَير
وَجعلهُ فَيِ مَوآزينْ حَسنآتك


 

رد مع اقتباس
قديم 09-16-2014   #8


رفيقة ٱلقمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3556
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 01-30-2017 (07:14 PM)
 المشاركات : 35,406 [ + ]
 التقييم :  11912
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لا تقل بالامس كنا
وغدا نكون
فالامس ولى
وغدا قد لا يكون
لوني المفضل : Brown
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 1
افتراضي



طرح قيم وجميل

عوافي ~


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
افتراضي الخيانة والدعوة لتقسيم العراق خاطر الـטּـِقآشآتُ الجَّآدة والـפـوَآر..! 2 08-29-2014 11:16 PM
افتراضي فطيرة الفراولة رهف װ..مطبخ بنات فلسطين]●ะ< 21 08-29-2014 04:09 AM
افتراضي وأن كُنت سَيئآ , سأغمْض عَينْي وآحُبّك ,!! وجع الروح خلفيات بلاك بيري 2017 , رمزيات بي بي 2017 , BlackBerry 2017 6 05-07-2014 05:01 PM
افتراضي لماذا أهل صلاة الليل أحسن الناس وجوهاً ؟ tota ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● 8 02-27-2014 11:01 AM


الساعة الآن 03:04 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.