!~ آخـر مواضيع المنتدى ~!
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   منتديات بنات فلسطين > رمضانيات > رمـضان يـجمعنـا

رمضان وبدر الكبرى

في ليلة بدر كان أصحاب رسول الله وقد وصلوا إلى ميدان المعركة - وكانوا خارجين لمقابلة التجارة التي كان فيها أبو سفيان وعمرو بن العاص وأربعون رجلاً من قريش ،

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-18-2014
محمود رضوان غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 192
 تاريخ التسجيل : Jul 2013
 فترة الأقامة : 2309 يوم
 أخر زيارة : 04-17-2015 (11:39 PM)
 المشاركات : 328 [ + ]
 التقييم : 13
 معدل التقييم : محمود رضوان is an unknown quantity at this point
بيانات اضافيه [ + ]
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
A dfw رمضان وبدر الكبرى



في ليلة بدر كان أصحاب رسول الله وقد وصلوا إلى ميدان المعركة - وكانوا خارجين لمقابلة التجارة التي كان فيها أبو سفيان وعمرو بن العاص وأربعون رجلاً من قريش ، وكانت هذه التجارة في طريقها من بلاد الشام وبها مكاسب ومغانم كثيرة
فنزل سيدنا جبريل وأخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم وأعلمه أن أبا سفيان وعمرو بن العاص آتين من بلاد الشام ومعهم أربعون رجلاً ومعهم مال وفير ، فاخرجوا فربما يعوضكم الله ويغنمكم هذا المال مقابل المال الذي اغتصبوه منكم في مكة ، فخرج الرسول صلى الله عليه وسلم ومعه عدد قليل حوالي ثلاث مائة وثلاث عشرة رجلاً ولم يعرفوا أنهم خرجوا من أجل الحرب
ولذلك كانت الأسلحة التي معهم قليلة ومعهم ثلاثة من الخيول ومن الجمال سبعون جملاً ولذلك كان كل ثلاثة يتناوبون على جمل واحد حتى رسول الله صلى الله عليه وسلم نفسه كان يتناوب مع اثنين من أصحابه وعندما قالوا له يا رسول الله عليك أن تركب ونحن أقوى على المشي فقال {أعلم أنكم تكفونني ذلك ولكنني لا غنى لي عن الأجر}
يعني أريد الأجر مثلكم فضرب لنا المثل في القدوة وعلمنا كيف يكون قائد الجيش نفسه شريكاً لجنده ، ورغم أن الأسلحة كانت قليلة والعدد كان قليلاً إلا أنه شاءت إرادة الله أن يكون القتال ، مع أن جلَّ الذي خرج لا يريد إلا الغنيمة والأموال والأرباح والمكاسب التي بالتجارة ، وعندما علم أبو سفيان بخروج المسلمين غيَّر الطريق ونجا بكل من معه ولكنه كان قد أرسل رسولاً إلى أهل مكة يعلمهم بأن تجارتهم معرضة لسوء ليخرجوا إليه
فخرجوا في تسعمائة وخمسون فارساً ومعهم مائة فرس ومعهم من الجمال عدد كثير وأموال كثيرة وأسلحة وفير وخرجوا واستعدوا لحماية تجارتهم ، وفي نفس الوقت كانوا موتورين لأن الرسول خرج من بينهم ولم يستطيعوا أن يصنعوا معه شيئاً مع أنهم كانوا قد دبروا خطة محكمة لقتله فخرج بإذن الله من بينهم فكانوا يريدون الانتقام
فالتقى الجيشان عند ماء بدر وصل الكفار أولاً عند ماء بدر وسمي بدر لأن هناك بئر يسمى بدر ومياهه عذبة ، فعندما نزل الكفار أولاً نزلوا بجوار البئر وجعلوه خلفهم وحموه حتى لا يشرب منه المسلمون ولا يغتسلون ولا يحصلون منه على ماء ، وعندما وصل الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه وكانوا قد قطعوا أربعة أيام في الطريق سيراً على الأقدام وكان الجو حاراً والطريق في الصحراء
ونتيجة للتعب الشديد حدثت آيات عظيمة من آيات الله من أجل أن تثبتهم في هذه الليلة ، كانوا متعبين ونتيجة للتعب والكفار بجوارهم قسمهم الرسول إلى ثلاث مجموعات مجموعة تنام الثلث الأول من الليل ومجموعة تنام الثلث الثاني من الليل ومجموعة تنام الثلث الأخير من الليل ، وبعدما قسم الجيش وقفت المجموعة التي تتولى حراسة الجيش وأقاموا له خيمة صغيرة في مؤخرة الجيش أخذ يصلي فيها لله
وشاءت إرادة الله للجميع أن يناموا من شدة التعب ومن طول السفر والسير على الأقدام ، حتى الذين كانوا موكلين بالحراسة ناموا ومعهم سيوفهم وهم واقفون في أماكن حراستهم ولم يقعوا على الأرض بقدرة الله ، حتى أن سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم نام في سجوده فغشّاهم الله بالنُّعاس جميعاً وحرستهم ملائكة السماء من عيون الكفار ومن دوريات الكفار ، وهذه كانت أول آية من آيات الله التي ذكرت في سورة الأنفال {إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِّنْهُ} الأنفال11
وفي الصباح وعادة عندما يكون الإنسان متعباً أو ينام في جو بارد يحتلم فأصبح كثير منهم وقد أصابته جنابة ، فوسوس لهم الشيطان وقال كيف تكونوا أولياء لله وفيكم رسول الله وتحسبون أنكم على الحق ولا تستطيعون الوضوء أو الصلاة؟ وكيف تقابلون أعدائكم بهذه الكيفية ، والمياه كما قلنا قبل ذلك مع الكفار فحدثت الآية العظيمة الثانية من آيات الله {وَيُنَزِّلُ عَلَيْكُم مِّن السَّمَاء مَاء لِّيُطَهِّرَكُم بِهِ وَيُذْهِبَ عَنكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ} الأنفال11
فنزل الماء من أجل هذه الأمور الثلاثة :
أولاً : ليتطهروا به فاغتسلوا وتوضأوا وأخذوا منه في قربهم وقاموا ببناء أحواض فامتلأت بالماء وأصبح عندهم ماءٌ أكثر مما عند الكفار
ثانياً : ليذهب عنكم رجس الشيطان وهي الوسوسة التي وسوس بها الشيطان في نفوسهم والتي ربما كانت تتسبب في ضعف عزيمتهم فذهبت وقوى الإيمان لأنهم علموا أن الله معهم
وإذا العناية لاحظتك عيونها نم فالمخاوف كلهن أمـــان
فطالما معهم عناية الله يطمئنوا
ثالثاً : أن الأرض كانت رملية والأقدام كانت تغوص في الرمال فنزل المطر وجعل الأرض مُلبّدة لا تغوص فيها الأقدام ، وهذه كانت آية من آيات الله في المكان الذي فيه المسلمون ، أما المكان الذي فيه الكفار فقد نزل فيه مطر كثير فأصبحت الأرض طيناً (وَحْلاً) لا يستطيع الواحد منهم أن يتحرك فيها وتغوص أقدامه في الطين وهذه عناية الله للمؤمنين
وبدأت المعركة في الصباح وقبل المعركة تفقد رسول الله صلى الله عليه وسلم ميدان القتال ومعه كبار قادة الجيش ، وحدد بيده الشريفة الأماكن التي يُقْتل فيها صناديد الكفر فيقول هنا سيقتل أبو جهل هنا سيقتل أمية بن خلف هنا سيقتل فلان وفلان فحدد الأماكن التي يقتل فيها الكفار
وقد كان من عظيم قدرة الله بعد المعركة أن كل مكان حدده رسول الله صلى الله عليه وسلم لقتل رجل وجدوه في نفس المكان كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وعندما اصطفت الصفوف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لسيدنا علي {أعطني حفنة من الحصى من الأرض}
فوضعه في كفه ورمى به الكافرين ماذا تفعل هذه الحفنة من الحصى في هذا العدد الكبير؟ لكن الحصى غطّى التسعمائة والخمسين جميعاً وأصابهم في أعينهم من أجل أن يثبت الله المؤمنين وفي ذلك يقول {وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَـكِنَّ اللّهَ رَمَى} الأنفال17
وبدأت المعركة وفي أثنائها توالت المعجزات النبوية فسيدنا عكاشة وكان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ظل يحارب حتى كسر سيفه ، فذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يكن معه احتياطي لأن كل واحد معه سيف فقط ماذا فعل الرسول صلى الله عليه وسلم ؟ أحضر عوداً من الحطب وأعطاه له وقال له اضرب بهذا العود
فتعجب سيدنا عكاشة وحرك عود الحطب بشدة فوجده سيفاً عظيماً مصقولاً لامعاً وكأنه خارج من المصنع وظل يحارب بهذا السيف طوال عمره حتى مات ، ومُعاذ بن عفراء وهو رجل من الأنصار وهو يحارب ضربه عكرمة بن أبي جهل بالسيف على كتفه فقطع ذراعه
فذهب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخذ من ريقه الشريف ووضعه على مكان الجُرْح وأعاد الذراع إلى مكانه فشفى في الحال بإذن الله وكأنه لم يصبه ضرر سبحان الله العظيم لم يحتج رسول الله صلى الله عيه وسلم إلى خياطة ولا بنج ولا أدوية ولا طبيب تخدير ولا طبيب جراح ولا غير ذلك مع أن العظم تكسّر وتقطعت الشرايين والأوردة ولكنه تأييد الله لأهل بدر لأنها كانت معركة فاصلة



vlqhk ,f]v hg;fvn





رد مع اقتباس
قديم 07-18-2014   #2


الصورة الرمزية تْـۄلَيْـنّ
تْـۄلَيْـنّ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 231
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 06-28-2019 (01:06 AM)
 المشاركات : 74,342 [ + ]
 التقييم :  19828
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Orangered
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 98
شكر (تلقي): 91
اعجاب (اعطاء): 301
اعجاب (تلقي): 226
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 2
افتراضي



طرح قيم
جزاك الله خيرا
وجعله في ميزان حسناتك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-18-2014   #3


الصورة الرمزية مغرمة
مغرمة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 243
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 العمر : 23
 أخر زيارة : 06-19-2019 (11:44 PM)
 المشاركات : 28,841 [ + ]
 التقييم :  5480
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~

كُل شَيء عَلى ما يُرام ..
أَنا أَثِق بِ ذلِك .. بَعد ثِقَتي بِالله أَوّلاً .

لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 3
شكر (تلقي): 13
اعجاب (اعطاء): 42
اعجاب (تلقي): 38
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



بارك الله فيك ...

يعطيك العافية ...


 

رد مع اقتباس
قديم 07-20-2014   #4


الصورة الرمزية محمود رضوان
محمود رضوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 192
 تاريخ التسجيل :  Jul 2013
 أخر زيارة : 04-17-2015 (11:39 PM)
 المشاركات : 328 [ + ]
 التقييم :  13
لوني المفضل : Cadetblue
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



شكرا لمروركم على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري


 

رد مع اقتباس
قديم 07-20-2014   #5


الصورة الرمزية حبيب العمر
حبيب العمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 59
 تاريخ التسجيل :  Apr 2013
 أخر زيارة : 08-24-2019 (11:54 PM)
 المشاركات : 159,817 [ + ]
 التقييم :  58655
 الدولهـ
Palestine
 الجنس ~
Male
 SMS ~
وأبتسآمةة منكك ..
تروي القلب أمل وحب ❤
لوني المفضل : Crimson
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 179
شكر (تلقي): 262
اعجاب (اعطاء): 133
اعجاب (تلقي): 658
لايعجبني (اعطاء): 2
لايعجبني (تلقي): 11
افتراضي



رمضان شهر الانتصارات
ان شاء الله هو نصر
للمجاهدين في فلسطين
شكراً كثيراً لك
تحياتي و تقديري


 

رد مع اقتباس
قديم 07-22-2014   #6
مُتيِمَة بِ فَرنسَيْ..


الصورة الرمزية نسائم الماضي
نسائم الماضي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 294
 تاريخ التسجيل :  Aug 2013
 أخر زيارة : 12-04-2017 (05:46 PM)
 المشاركات : 13,002 [ + ]
 التقييم :  2267
 الدولهـ
Pakistan
 الجنس ~
Female
 SMS ~
يِمْكِنْ يِكُوُنَ الحِزْنْ [ أَحْيَانَاً ] : أَمَلْ !
لوني المفضل : Black
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 0
افتراضي



-

جزآكْ آلله خيراً..
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


 
مواضيع : نسائم الماضي



رد مع اقتباس
قديم 07-24-2014   #7


الصورة الرمزية رفيقة ٱلقمر
رفيقة ٱلقمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3556
 تاريخ التسجيل :  Jun 2014
 أخر زيارة : 01-30-2017 (07:14 PM)
 المشاركات : 35,406 [ + ]
 التقييم :  11912
 الجنس ~
Female
 SMS ~
لا تقل بالامس كنا
وغدا نكون
فالامس ولى
وغدا قد لا يكون
لوني المفضل : Brown
اضف الشكر / الاعجاب
شكر (اعطاء): 0
شكر (تلقي): 0
اعجاب (اعطاء): 0
اعجاب (تلقي): 0
لايعجبني (اعطاء): 0
لايعجبني (تلقي): 1
افتراضي



يسلموا اخي للطرح

بس تنبيه بسيط مواضيع رمضان في قسم خاص الها


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هاميلتون يحرز جائزة بريطانيا الكبرى للفورمولا-1 سفير القلعة عالم السيارات والمحركات 5 09-14-2016 02:38 AM
احداث معركه بدر الكبري سرداب الاحزان ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● 10 05-23-2014 06:42 PM
زواج الفتاة الصغرى قبل الكبرى قصي الـטּـِقآشآتُ الجَّآدة والـפـوَآر..! 8 11-28-2013 11:34 PM
لم يبقى من علامات الساعة الكبرى الا قلة !!! البريئة ! ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● 5 11-25-2013 07:28 AM
شرح الحديث:قسطاط المسلمين يوم الملحمه الكبري بنات فلسطين ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● 7 08-26-2013 10:58 PM


الساعة الآن 08:55 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2019 DragonByte Technologies Ltd. Runs best on HiVelocity Hosting.